منتديات ليالي القمر


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

اخر تطورات العلوم..الأرهابيون الألكترونيون المتسللون

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

top


تحت عنوان شخص واحد يستطيع شل حركة الطائرات لمطار كامل خلال (13دقيقة) ومن خلال تزايد قلق المختصين في ميدان الحاسبات من جراء تزايد البرامج المرعبة التي يبتكرها (الأرهابيون الألكترونيون..) يجتمع متخصصون امريكان في مجال الحاسبات وخبراء من دول اخرى للبحث في كل ما يبتكره هؤلاء الأرهابيون..! ومن خلال التشابه الكبير بين علم الوراثة وعلم الالكترونيات يتم الرد على الاسئلة التي تطرح والمنحصرة بصورة اساسية في الانهيار المالي في بورصات نيويورك في تشرين الاول الغائب.. فهل كان ذلك نتيجة عمل تخريبي..؟ وهل استطاع الارهاب الجديد ادخال برامج تدميرية الى الحاسوب..؟ وهل انتشرت(الفيروسات) التي لها سرعة الكهرباء في الانتشار السريع في كل البرامج المصرفية للحاسبات والمرتبطة على ذات الشبكة؟ ففي العام 1984 كان هناك الكثير من الافتراضات حول وجود (الفيروس الالكتروني) الذي هو عبارة عن مادة مصنوعة من نتاج مخيلة الانسان حيث يستطيع الانسان التلاعب بها وتوجهها حسب مزاجه ورغبته.. فالفيروس الالكتروني في الحقيقة هو برنامج، أي انه مجموعة من الاوامر التي يتم اعطاؤها للحاسوب لغرض التنفيذ.. وان هذه البرامج تكون على انواع، اذ انها تكتب بالف طريقة وطريقة، الا ان ما يربط بين هذه البرامج هو (لغة الحاسوب الاصلي) المشترك او التسلسل من (1حتى الصفر..) وبمساعدة برنامج خاص يدعى (الجماع). ولغرض برمجة احد برامج الحاسوب فأن الامر يستوجب ملاحظة ارتباط البرامج بطريقة او باخرى مع جميع البرامج بدقة.. وبتعبير آخر، يوجد هناك ما يسمى بـ (علامات الدخول) تربط بين جميع البرامج داخل الحاسوب حيث ان جميعها مرتبطة بصورة منتظمة، ولا يستطيع أي انسان التغلغل الى المستويات المختلفة لهذه الاجهزة المعقدة..‍! وقد يرجع السبب في ذلك الى ان كل علامة دخول تقتضي التصرف على شكل رمز او كلمة خاصة بالمرور.. اما الحالة الثانية (للفيروس الالكتروني) فتنحصر في مقدرة الفيروس الالكتروني على التكاثر ومدى مقدرته على الاندماج بالبرامج الاخرى.. سواء من خلال عملية توزيعه التي تقوم بها الوحدة المركزية للحاسوب على جميع المحطات العراقية ام من خلال نقل (القرص المسروق) او غير المسروق.. وتجدر الاشارة هنا الى ان الفيروس الالكتروني يعمل بصورة نشطة في اية لحظة كانت وينفذ الاعمال التي يرغب بها الشخص المبرمج. وبصدد انواع الفيروسات الالكترونية يبدو الفيروس المتكاثر بسرعة فائقة وهو الذي يشبه تكاثره بالاعشاب الضارة التي تخنق المزروعات.. وهنا يزداد الضرر حيث ان قطع التيار وحده لا يكفي بل لابد من- تنظيف الاجهزة- وبرامج الحاسوب بصورة شاملة ومستمرة وكاملة. وكذلك الحالة بالنسبة للفيروسات المتنقلة حيث تشكل خطراً كبيراً بسبب صعوبة حصرها والسيطرة عليها..‍! ومن المعروف ان جميع الحاسبات مزودة بساعة داخلية تعمل على السيطرة ومراقبة مرور وانتقال البيانات حيث يبدو من السهل ربط الفيروس هذا حول هذه الساعة، ثم يحدد لها تاريخ معين لتنفيذ العمل المرغوب به من قبل الجهة المبرمجة.. وهكذا يمكن تصور جميع انواع الحيل التي تعمل على تنشيط الفيروس الالكتروني المدخل للحاسوب منذ شهر او سنة او حتى عشر سنوات.. وهذا ما توضحه جملة الحوادث التي حصلت في كل من امريكا وبريطانيا ودول اخرى. ومنذ العام 1989 فهناك العديد من الافتراضات حول الفيروس الالكتروني حيث استطاع احد طلبة جامعة كاليفورنيا ويدعى (Fred Cohen) من ان يبين ومن خلال المؤتمر الوطني حول امنية الحاسبات كيف استطاع صنع ما يسمى حالياً (الفيروس) وكذلك البرنامج الذي يستطيع الانتشارفي الحاسبات الالكترونية المعقدة وبشتى الطرائق والعمل على تشويش عملها باتباع طرق كثيرة ومتعددة..! اما خلاصة فرضية هذا الطالب في بحثه الذي ارفقها بدليل حول معظم الحاسبات الضخمة فتتلخص بقوله: ان الضربات بواسطة الفيروس الالكتروني سهلة للغاية حيث يتطلب الامر القليل من الوقت لغرض اعداد البرامج ومن ثم استخدامه، ولابد من ان تكون هذه البرامج مصممة بشكل لا يترك أي أثر في الانظمة الجديدة التي تدير الحاسبات، وان هذه البرامج تمتاز بفعاليتها بالرغم من جميع وسائل الحماية الامنية المعروفة حالياً.. ومنذ ذلك الحين حاول الخبراء في امريكا ودول متقدمة اخرى عديدة برهنة كل ما يستطيع ابتكاره (الارهابي الالكتروني). وقد شرح احد هؤلاء الخبراء في مجلة (Anaels Times) كيف ان شخصاً واحداً يستطيع من خلال هذا البرنامج ان يشل حركة مطار بصورة كاملة، وذلك خلال (13) دقيقة فقط فضلا عن احداث العديد من المشكلات والغموض المتتالية حيث ان (فيروس) صغير لا يتجاوز (15سطراً) يكفي لتدمير نظام السيطرة على حركة الطيران..!! الا ان فكرة الفيروس بدت في اول وهلة مجرد نظريات في مخيلة ذلك الطالب (Cohen) وباحثين اخرين حتى شهر كانون الثاني الماضي، حيث شرح (AonpsMonade) في مجلة (Lepoint) كيف تم عطب عدة بطاريات في حاسوب (LBM) اسرائيل.. وفي عدة جامعات ومراكز بحوث في بداية هذا العام كمعهد (Weizmann) وكذلك وحدات تابعة للقوات المسلحة الاسرائيلية وبعد بضعة ايام من العمل الدؤوب تم تدمير برامج الحاسوب بصورة تامة..! وقد استطاع بعض الطلبة من الكشف عن (المذنب) الذي يحوي على الفيروس حيث ان السبب في ذلك كان خطأ في كتابة البرنامج. ويثير المختصون في ميدان الحاسبات العلمية المتطورة الى ان افلات الفيروس من السيطرة سيؤدي مما لا غبار عليه الى تدمير كامل في جميع محتويات الحاسوب..!! وتسعى بعض الجهات المختصة الى استخدام مضاد حيوي ضد (الفيروس الارهابي) لتنظيم حاسباتهم الا ان هذا المضاد عديم التأثير في انواع الفيروسات الاخرى..! [Fuga 4 Help]

http://iraq9.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى